منوعات

9 أشياء عليك تجنبها أثناء قضاء وقتك مع طفلك

10, حزيران, 2021 09:58 ص

أخبار حياة - قد تقضين وقتاً طويلاً مع طفلك، ولكن دون أن يستفيد أو يشعر بإهتمامك، وذلك بسبب انصراف تركيزك عنه بفعل عناصر الإلهاء التي تضعف تركيزك وتقلل اهتمامك به، وفي ما يلي 9 أشياء تضعف تركيزك واهتمامك بطفلك، تعرفي إليها وتجنبيها أثناء وقتك الخاص معه.

1- الهاتف

قد تستغرق محادثاتك مع صديقاتك عبر الهاتف ساعات طويلة، خاصة في الأوقات التي يمكنكِ فيها التركيز مع طفلك مثل أوقات قيادة السيارة، لذا امتنعي عن إجراء أو استقبال مكالمات هاتفية أثناء وقتك الخاص مع طفلك.

2- الحاسوب

التسوق عبر الإنترنت، تصفح البريد الإلكتروني، والكثير من البحث الذي يسرق منكِ تركيزك لساعات طويلة، ويمنعكِ من التواصل مع طفلك، لذا خصصي وقتاً لإستخدام الحاسوب، حتى لا يستهلك يومك.

3- وسائل التواصل الاجتماعي

تصفح وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر وإنستغرام، نشر الصور، وتبادل التفاعل مع أصدقائك أمر ممتع، ولكن لا تسمحي له بإستهلاك وقتك، وسرقة تركيزك واهتمامك بطفلك.

4- ازدحام جدولك

تكدس جدولك بالمواعيد والمهام بالتأكيد يجعلكِ مشتتة ولا تتمكنين من التركيز مع طفلك والإهتمام به بسبب انشغالك الشديد.


5- إلزام طفلك بالكثير من الأنشطة

الإصرار على اشتراك طفلك في الكثير من الأنشطة يقلل من إمكانية التواصل بينكما ويجعلكِ مشتتة بين مواعيد التدريبات والمباريات والمسابقات التي لا تنتهي.

6- المبالغة في ممارسة الرياضة

من المهم الحفاظ على لياقتك وصحتك عبر ممارسة الرياضة، ولكن هناك حد لممارسة الرياضة حتى لا يتحول الأمر إلى هوس يسرق تركيزك من كل شيء آخر، حتى طفلك. احرصي على الاعتدال.

7- العمل

العمل عنصر مهم جداً في حياتك، حيث تكسبين المال اللازم للإنفاق على احتياجاتك واحتياجات طفلك، وأيضاً تستمدين منه التقدير والشعور بالنجاح

والإنجاز، ولكن لا يجب أن يتحول العمل إلى محور حياتك، ويصرف انباهك عن طفلك ويدفعكِ لإهماله.

8- التسوق

كل امرأة ترغب في الظهور بمظهر أنيق، لذا فالتسوق أمر رئيس في حياتنا، ولكن أيضاً المبالغة في التسوق والتفكير المستمر في السلع الاستهلاكية، يجعل تركيزك مع طفلك واهتمامك به أقل.

9- الواجبات الاجتماعية

حفلات الزفاف، أعياد الميلاد، عشاء العمل، الإفطار المتأخر مع الأصدقاء، وغيرها من الواجبات الاجتماعية الممتعة قد تسرق انتباهك واهتمامك وتقلل تركيزك مع طفلك، لذا تعلمي أن تقولي "لا" عندما تؤثر المناسبة على وقتك مع طفلك وتواصلك معه واهتمامك به.

 

المصدر - نواعم 

ابقَ على تواصل

مقالات مختارة