شباب وجامعات

تركيا تبدي استعدادها لتحمل نفقات إرسال أعضاء هيئة تدريس أتراك إلى الأردن لتعليم اللغة التركية


أخبار حياة – انطلق في عمان اليوم الإثنين، ملتقى التعليم العالي الأردني التركي، والذي تم ترتيبه بالتعاون والتنسيق مع كل من، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وهيئة تنشيط السياحة، ومجلس التعليم العالي التركي

حيث التقى رئيس مجلس التعليم العالي التركي الدكتور إيرول اوزفار، والوفد التركي المرافق له بحضور السفير التركي في عمان اردام أوزان، بالدكتور عزمي محافظة وزير التعليم العالي والبحث العلمي/رئيس مجلس التعليم العالي، وذلك بحضور الدكتور مأمون الدبعي أمين عام الوزارة.
وأكد محافظة على عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين الأردن وتركيا، وبدوره أكد الدكتور اوزفار على أن الأردن وتركيا تربطهما علاقات تاريخية وثقافية ودينية عميقة، موضحاً حرص الجانبين الأردني والتركي على تقوية هذه العلاقات وتطويرها من خلال العلاقات المتميزة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، كما أبدى استعداد الحكومة التركية لتحمل نفقات إرسال أعضاء هيئة تدريس أتراك إلى الأردن لتعليم اللغة التركية بالتعاون مع الجامعات الأردنية.
وقد تم خلال اللقاء مناقشة عدد من القضايا التي تهم الجانبين وعلى رأسها العمل قريباً على توقيع مذكرة تفاهم بين البلدين في مجال التعليم العالي والبحث العلمي يمكن من خلالها زيادة التعاون بين الطرفين في مجال ابتعاث الطلبة، وترتيب زيارات متبادلة بين الطلبة خاصةً الطلبة الأتراك الراغبين بدراسة اللغة العربية في الجامعات الأردنية، وأعضاء هيئة التدريس، وتفعيل برامج ومشاريع مشتركة من خلال التوأمة بين الجامعات الأردنية والتركية، كما تم مناقشة فكرة إنشاء جامعة أردنية تركية متخصصة في مجال التخصصات المهنية والتطبيقية، والاستفادة من التجربة التركية المتقدمة في هذا المجال، بالإضافة إلى ذلك تم أيضاً مناقشة آلية الاعتراف بالجامعات المعتمدة في كلا البلدين، حيث أوضح الوزير محافظة أن المملكة الأردنية الهاشمية تعتمد نظاماً وتعليمات للاعتراف بالجامعات غير الأردنية يمكن من خلاله أن تتقدم جميع الجامعات التركية بطلبات للاعتراف بها في الأردن.
وقد تم لاحقاً عقد إجتماع آخر لرئيس وأعضاء الوفد التركي مع رئيس وأعضاء مجلس التعليم العالي الأردني، حيث قدم الوفد التركي عرضاً توضيحياً لآلية الاستفادة من المنح التركية التي تقدمها الجمهورية التركية الشقيقة لجميع الطلبة في مختلف أنحاء العالم، إضافةً إلى شروط الاستفادة من هذه المنح، والمميزات المقدمة للطلبة، والتي كان لها دوراً كبيراً في زيادة استقطاب الطلبة الوافدين الدارسين في الجامعات التركية.
من جهة أخرى سيتم يوم غد الثلاثاء عقد ورشة عمل تضم جميع أعضاء الوفد التركي، إضافةً إلى وزير التعليم العالي والبحث العلمي/ رئيس مجلس التعليم العالي الأردني، وعدد من رؤساء الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة، ومسؤولي استقطاب الطلبة الوافدين، حيث سيتم خلال الورشة تقديم عروض خاصة عن قطاع التعليم العالي الأردني، وقطاع التعليم العالي التركي، وعروض متعلقة بالجامعات الأردنية والجامعات التركية المشاركة في الورشة، وسيتاح المجال خلال الورشة للجامعات التركية والأردنية للتشبيك فيما بينها واستعراض البرامج الخاصة التي أعدتها الجامعات الأردنية لاستقطاب الطلبة الأتراك الراغبين بدراسة اللغة العربية.
وقد حضر اللقاء من الجانب الأردني كل من: مدير مديرية أمانة سر مجلس التعليم العالي، ومدير وحدة شؤون الطلبة الوافدين، ومدير وحدة التعاون الدولي والمشاريع، والمستشار الإعلامي لوزير التعليم العالي/مدير وحدة تنسيق القبول الموحد، وأخيراً رئيس وحدة السياحة التعليمية في هيئة تنشيط السياحة.
وتجدر الإشارة إلى أن الوفد التركي ضم في عضويته عدد من أعضاء مجلس التعليم العالي التركي، وعدد من رؤساء الجامعات التركية، ومسؤولين في مجلس التعليم العالي التركي عن العلاقات الدولية، وبرنامج المنح التركية، وسيشمل برنامج زيارة الوفد التركي أيضاً زيارة كل من الجامعة الأردنية، وجامعة عمان الأهلية، إضافةً إلى زيارة عدد من الأماكن السياحية والثقافية التي حددتها هيئة تنشيط السياحة، بالإضافة إلى زيارة المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الأوسط.
وتجدر الإشارة إلى أن هذه الزيارة تأتي في إطار تنفيذ وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للخطة التنفيذية لاستراتيجية استقطاب الطلبة الوافدين للدراسة في مؤسسات التعليم العالي في الأردن للأعوام (2023-2027)، والتي أعدتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون والتنسيق مع شريكها الاستراتيجي هيئة تنشيط السياحة وأقرها مجلس الوزراء مؤخراً، والتي تهدف إلى تعزيز السياحة التعليمية في المملكة، وزيادة استقطاب الطلبة الوافدين للدراسة في مؤسسات التعليم العالي الأردنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements