رياضة

سجن وإيقاف وغرامة .. “تشافي توريس” يُعاقب بسبب قصية “فساد رياضي”

أخبار حياة-حكم على الإسباني تشافي توريس لاعب فريق “لوغو” بالسجن لمدة 10 أشهر وإيقافه لمدة 22 شهرا عن ممارسة أي نشاطه كلاعب كرة قدم محترف في قضية “أوساسونا”، وهي أول عقوبة تصدر في إسبانيا بسبب فساد رياضي وتلاعب بنتائج المباريات.

وخفضت المحكمة العليا عقوبة السجن للاعب من سنة واحدة إلى 10 أشهر وعقوبة الإيقاف من سنتين إلى 22 شهرا.

إضافة إلى ذلك، حكمت عليه بدفع غرامة قدرها 400 ألف يورو.

وانضم توريس إلى فريق “لوغو” (الناشط في دوري الدرجة الثانية الإسباني) في سبتمبر/أيلول 2020 وكان بالفعل في انتظار استئناف الحكم الذي صدر بحقه بالسجن لمدة عامين بسبب التلاعب بنتائج المباريات.

وانضم توريس إلى الفريق القادم من مقاطعة “غاليسيا” بعد أن لعب 230 مباراة في كرة القدم الإسبانية الاحترافية (156 مباراة في الدرجة الأولى) بقميص برشلونة (لعب مع الفريق الأول في موسم 2008-2009) ومالقا وليفانتي وخيتافي وريال بيتيس وسبورتينغ خيخون وإلتشي.

كما لعب لفريق بيرث غلوري في أستراليا والعربي الكويتي قبل انضمامه إلى فريق “لوغو” -الذي أصدر بيانا يؤكد دعمه للاعب- الذي جدد عقده لموسمين قادمين الصيف الماضي حتى 2024.

-ماركا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى