الرئيسيةمنوعات

أغنى رجل في العالم لسنة 2022؟.. من يكون

أخبار حياة – تخطى برنارد أرنو، رجل الأعمال الفرنسي الذي يقف وراء شركة “إل في إم اتش” (LVMH) العملاقة في مجال السلع الفاخرة، مالك “تويتر” إيلون ماسك على “مؤشر بلومبرغ للمليارديرات”، وهي المرة الأولى التي يتصدر فيها قائمة أغنى الأشخاص. لم يسبق لأي شخص من فرنسا- أو أوروبا ككل- أن يدعي امتلاكه لأكبر ثروة على هذا الكوكب.

لطالما كان أرنو البالغ من العمر 73 عاماً متواجداً في قوائم الأثرياء، لكنه على عكس ماسك والمليارديرات الآخرين، لا يظهر إلا نادراً في المناسبات العامة ولا ينشط شخصياً على وسائل التواصل الاجتماعي.

وعلى الرغم من أن شركة “إل في إم اتش- مويت هنسي لوي فيتون” (LVMH Moet Hennessy Louis Vuitton) تنضح بالبذخ، إذ تضم 75 علامة تتراوح من “دوم بيرينيون” إلى “كريستيان ديور” إلى “تيفاني آند كو”، إلا أن أرنو سعى للبقاء بعيداً عن الأضواء في بلد يتم الاستياء فيه من التفاخر بالثروة وبريقها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements