أخبار ساخنةالرئيسية

ثلاث وزراء تحت المجهر.. من هم ولماذا؟

أخبار حياة – يوضع تحت المجهر ثلاثة وزراء في حكومة الدكتور بشر الخصاونة معنيين بالشأن الاقتصادي تحت المجهر.

والوزراء هم: وزير المالية محمد العسعس، ووزير الطاقة والثروة المعدنية المهندس صالح الخرابشة ووزير الزراعة المهندس خالد حنيفات.

الوزير الاول

وزير الطاقة والثروة المعدنية أعلن عن توقيع سبع اتفاقيات في العام 2022 عن التنقيب عن معادن مثل النحاس والليثيوم والذهب، وفقا للكاتب في صحيفة الرأي علاء القرالة.

وينتظر المواطون أن تثمر تلك الاتفاقيات عن واقع ملموس يحسن من واقع الاقتصاد الأردني ويساهم في فتح الكثير من الوظائف للعمل في مواقع التنقيب عن المعادن وتصنيعها.

ويأتي الامل بالاتفاقيات السبعة، بعد ان ظل الأردنيون معلقين آمالا كبيرة على استخراج النفط علهم يغادرون الواقع الاقتصادي وما يفرضه من تحديات.

وتعمل وزارة الطاقة على مشاريع للتنقيب في اكثر من 13 موقعا من نفط وغاز وذهب ونحاس وفوسفات وسيلكا وغيرها من الثروات.

من هو الوزير الثاني؟

أما الوزير الثاني بحسب الكاتب في صحيفة الرأي علاء القرالة هو : وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات وذلك بسبب نجاح وزير الزراعة في انتهاج نهج جديد قائم على التحول من الانتاج الزراعي التقليدي الى غير التقليدي من خلال إدخال مفهوم الصناعة الزراعية التحويلية والتي ستساهم برفع القيمة المضافة للزراعات التقليدية والرئيسية ما سينعكس على واقع صغار المزارعين وتعظيم الفائدة لهم من تلك الزراعات وتشجيعهم على التنوع فيها وزراعتها.

واضاف ان ذلك ياتي من خلال اجراءات تنفيذية تكللت بانشاء مجمع صناعي استثماري في منطقة الاغوار لجذب المستثمرين، بالإضافة إلى تسويق تلك المنتجات عالميا من خلال شركة التسويق التي أنشأتها الوزارة.

ما علاقة وزير المالية؟

من وجهة نظر القرالة، فإن ذلك يأتي بسبب النتائج الإيجابية والنجاحات التي حققتها المالية العامة خلال الاعوام الثالثة الماضية والمتمثلة بالحفاظ على الاستقرار النقدي والمالي للمملكة.

ةوكان من أبرزها رفع التصنيف الائتماني للمملكة من المستقر الى الإيجابي، بالإضافة الى النجاح في الإصلاحات الضريبية والقائمة على ملاحقة كافة المتهربين ضريبيا، والمحافظة على نسب الدين العام عند معدلات مازالت مقبولة وسط توقعات بانخفاضها خلال العام المقبل.

وتاليا نص المقال: 

ثلاثة وزراء في الحكومة الحالية يبذلون جهودا كبيرة وميدانية في سبيل تحقيق أهدافنا التي نسعى لها ونرمي من خلالها إلى مواجهة التحديات الكبيرة التي تواجه اقتصادنا الوطني كما اقتصاديات العالم أجمع، وأول تلك الأهداف الاستقرار المالي والنقدي وثانيها تحقيق الأمن الغذائي وثالثها أمن التزود بالطاقة وتنويع مصادرها، وسط حالة من التفاؤل بالنتائج المحققة لغاية الآن وترقب لنتائج مبشرة قريبا، فمن هم هؤلاء الوزراء؟.

السنوات الثلاث الماضية والتي شهدت دخول جائحة كورونا والحرب الروسية الاوكرانية وتداعيتها، اثبتت ان الدول القوية هي من حافظت وتحافظ على استقرارها النقدي والمالي، وكما اثبتت ضرورة ان تتجه الدول الى تحقيق الامن الغذائي والاكتفاء الذاتي من مختلف الاصناف الغذائية والدوائية، والاهم من كل هذا القدرة على تنويع مصادر الطاقة وامن التزود بها، وهذا ما يجعلنا نسلط المجهر على كل من وزير المالية الدكتور محمد العسعس ووزير الطاقة المهندس صالح الخرابشة ووزير الزراعة المهندس خالد حنيفات وكوادرهم.

وزير المالية «محمد العسعس» وبعد النتائج الايجابية والنجاحات التي حققتها المالية العامة خلال الاعوام الثلاثة الماضية والمتمثلة بالحفاظ على الاستقرار النقدي والمالي للمملكة، والتي كان من ابرز نتائجها رفع التصنيف الائتماني للمملكة من المستقر الى الايجابي، بالاضافة الى النجاح الكبير في الاصلاحات الضريبية والقائمة على ملاحقة كافة المتهربين ضريبيا، والمحافظة على نسب الدين العام عند معدلات مازالت مقبولة وسط توقعات بانخفاضها خلال العام المقبل، بالاضافة على تحقيق نسب النمو المتوقعة والتي تصل الى 2.7% مع تعزيز الاحتياطات من العملات الاجنبية، وضبط الانفاق الحكومي، والاهم الالتزام من قبله ونيابة عن الحكومة بعدم فرض ضرائب جديدة على السلع في الموازنة القادمة.

ولأن الأمن الغذائي وتحقيق الاكتفاء الذاتي أمر مهم ولم يعد ترفا نتيجة النقص الحاد في سلة الغذاء العالمي وارتفاع أسعارها جراء حالات الجفاف التي تصيب العالم والمتغيرات الجوسياسية، نجح وزير الزراعة الحالي المهندس خالد حنيفات في انتهاج نهج جديد قائم على التحول من الإنتاج الزراعي التقليدي الى غير التقليدي من خلال إدخال مفهوم الصناعة الزراعية التحويلية والتي ستساهم برفع القيمة المضافة للزراعات التقليدية والرئيسية ما سينعكس على واقع صغار المزارعين وتعظيم الفائدة لهم من تلك الزراعات وتشجيعهم على التنوع فيها وزراعتها، وذلك من خلال اجراءات تنفيذية تكللت بانشاء مجمع صناعي استثماري في منطقة الاغوار لجذب المستثمرين، بالإضافة إلى تسويق تلك المنتجات عالميا من خلال شركة التسويق التي أنشأتها الوزارة وبهذا نكون قد وضعنا قدمنا على اول طريق تحقيق الاكتفاء الذاتي.

وزير الطاقة صالح الخرابشة سيسجل له انه قرع جرس العمل في مجال التنقيب والاستكشاف وكما انه بعث الامل فينا من جديد بعدما ان كادت احلامنا بوجود الثروات لدينا تتبخر، وعمل على تحويل المملكة الى خلية استكشافية مصحوبة بعمليات تنقيب وفي اكثر من 13 موقعا ولمختلف انواعها من نفط وعاز وذهب ونحاس وفوسفات وسيلكا وغيرها من الثروات، الامر الذي يجعلنا ننتظر في كل يوم ان تزف لنا البشرى بوجودها.

هذه الامال الثلاثة مصحوبة برؤية اقتصادية رسمت خارطة الطريق لتحقيقها من خلال أجندة عمل تنفيذية وواقعية من قبل الحكومة ومتابعة حثيثة من قبل جلالة الملك مصحوبة بتوجيهات ملكية مستمرة وبشراكة حقيقية مع القطاع الخاص بهدف تحقيقها لابقاء اقتصادنا قادرا على مواجهة التحديات والمتغيرات الخارجية ومهما عظمت، وتحقيق نسب نمو اقتصادي قادرة على التشغيل وتخفيف نسب الفقر والبطالة وتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين على حد سواء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى