اقتصاد

انخفاض محدود على أسعار المشتقات النفطية عالمياً

أخبار حياة – قال الخبير النفطي هاشم عقل، إن انخفاض أسعار المشتقات النفطية عالمياً طفيف جدا، وتأثيره محدود على تسعيرة المشتقات النفطية منذ بداية الشهر الحالي ولغاية اليوم.

وبيّن عقل لحياة اف ام، أن “الانخفاض الذي وقع خلال الأسبوع الماضي، جاء محدود وانعكس على تسعيرة المشتقات النفطية للأسبوع السابق وهي نشرة إرشادية لوزارة الطاقة تحدد الأسعار خلال خمسة أيام تبدأ من يوم الإثنين إلى يوم الجمعة، وبالتالي لا تعطي الصورة الحقيقية للشهر كاملا وليست هي تسعيرة نهائية للمشتقات”.

مضيفاً أنه وبحسب النشرة الإرشادية لوزارة الطاقة ارتفعت أسعار المشتقات النفطية منذ بداية الشهر كانون الثاني إلى اليوم بواقع 28 فلساً للبنزين 90 أي بما نسبته 4%، والبنزين 95 ما يعادل 30 فلساً، أي بنسبة 3.3%، والديزل كان نصيبه النفطي الأعلى ب 23 فلساً، وبنسبة 4.6%، بينما الكاز ثابت.

وفيما يتعلق بالخلاف ما بين الحكومة ومصفاة البترول، أوضح عقل أن “قضية مصفاة البترول هي قضية وطنية بامتياز، وكل مسؤول له مصلحة في استمرار المصفاة كشركة وطنية منتجة للمشتقات النفطية”.

مضيفاً أن الخلاف الحاصل بسبب طلب الحكومة من شركة بدفع رسوم مقابل فرق الأسعار المستوردة عن تكلفة الإنتاج داخل المصفاة، بحيث تعادل حوالي 10 إلى 12 مليون دينار سنوياً، وهذه المبالغ تدفع للحكومة مقابل إعطاء مهلة للمصفاة تنتهي عام 2023 إلى أن تصل للمرحلة الرابعة من التوسعة وتصبح قادرة على إنتاج مواصفات أردنية وعالمية مطابقة للبيئة والصحة.

ولفت عقل إلى أن المصفاة ترفض دفع هذا المبلغ بذريعة أن الاتفاقية لا تنص على هذا البند والحكومة تُصر على هذا البند، مشيراً أنه إذا بقي كلا الجانبين على شروطهما، من المحتمل أن توقف الحكومة إنتاج تكرير البترول في المصفاة، بالتالي يصبح نشاط التكرير متوقف فيها نتيجة لذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements